شبكة بحوث وتقارير
اليوم: الخميس 26 مايو 2022 , الساعة: 1:58 م


اخر المشاهدات
اخر مشاريعنا




اعلانات
محرك البحث



التوقيع علي الوثيقه



- الشروط المطلوب استيفائها للحصول على ترخيص نقل البضائع والمهمات بأجر بالسعودية شروط ترخيص نقل البضائع
- ممكن اعرف شو رايكم بوصفة شامبو ((نوفوفان)) وحبوب((ملتي هير)) لتساقط الشعر ..انا شاب عمري 31
- عبد الخالق الطريس سيرته
- دراسة جدوى مفصلة لمشروع صناعة المنتجات الجلدية
- ما هو سبب عدم بروز الحلمتين عند البنات ؟ وكيفية علاج ذلك ؟ أنا آنسه
- صيد الريم (أغنية) كلمات الاغنية
- نموذج الشلال تاريخ النموذج
- تفسير حلم الكلب لابن سيرين
- مطار الملك خالد الدولي صالات السفر
- وسواس الموت يلاحقني حتى في الأحلام، كيف أتخلص منه؟
عزيزي زائر شبكة بحوث وتقارير ومعلومات.. تم إعداد وإختيار هذا الموضوع آية الرجم آية الرجم في الإسلام فإن كان لديك ملاحظة او توجيه يمكنك مراسلتنا من خلال الخيارات الموجودة بالموضوع.. وكذلك يمكنك زيارة القسم , وهنا نبذه عنها وتصفح المواضيع المتنوعه... آخر تحديث للمعلومات بتاريخ اليوم 26/05/2022

اعلانات

آية الرجم آية الرجم في الإسلام

آخر تحديث منذ 29 دقيقة و 53 ثانية
12132 مشاهدة

آية الرجم في الإسلام


آية الرجم هي اللفظ الدال على حكم رجم الزاني المحصن، وتسميتها (آية]) يستلزم كونها منزلة من عند الله تعالى. الآية في الشرع ال إسلام]ي تطلق على اللفظ المنزل من عند الله بطريق الوحي الدال على حكم.




ولفظ آية الرجم في أصح ما ثبت هو م€ٹالشيخ والشيخة إذا زنيا فارجموهما البتة نكالاً من الله والله عزيز حكيمم€‹. وقد ثبت في صحيحي البخاري ومسلم وفي الموطأ والسنن الكبرى وغيرها من كتب الحديث والتفسير وكتب أصول الفقه و فقه إسلامي فروعه وفي مواضع متعددة منها بروايات صحيحة ذكر آية الرجم، وأنها كانت أحد آيات سورة الأحزاب، وأن الصحابة رضي الله عنهم قرؤها على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم ووعوها، وكانوا يعدونها آية من القرآن، وأنها نسخت لفظا وبقي حكمها، أي رفع لفظها مع ما رفع من الآيات القرآنية، حيث أنها لم تكتب في المصحف، فلم تعد بعد النسخ من الآيات القرآنية التي تعبدنا الله بتلاوتها، وبقي حكم حد الرجم للزاني المحصن، وهو ثابت إجماع (فقه) بالإجماع على ما ورد بالسنة النبوية وجرى تنفيذه في العصر النبوي وما بعده، ونسخ آية الرجم لفظا مع بقاء الحكم هو ما ذهب إليه جمهور أهل السنة والجماعة لثبوت نقله بروايات في أصح كتب الحديث المتفق عليها، وأن القول بالنسخ لم يأت برواية شخص واحد بل جاء عن عدد من كبار الصحابة ووافقهم الآخرون ولم ينكروا عليهم، فالقول بالنسخ لا مجال فيه للإجتهاد، بل هو توقيفي وكل ما نسخ من آيات القرآن أو بقي منها فهو بأمر الله تعالى وحكمة فهو المالك الحاكم يفعل ما يشاء، فهو الذي تولى بنفسه حفظ القرآن وضمن ذلك فليس بمقدور أحد أن يحرفه أو يبدله. وآيات القرآن ما نسخ منها وما لم ينسخ كلها كانت محددة ومعروفة ومحفوظة عند الصحابة، وقد نقلت إلينا كما هي وليس فيها زيادة أو نقص. والصحابة عدول مؤتمنون مصدقون وما من أحد من علماء المسلمين إلا وهو يأخذ عنهم، ولا يمكن لأحد أن يزيد في القرآن أو يأتي بآية من عنده لأن الله تعالى حفظ القرآن بقدرته على وجه الإعجاز والتحدي فلا يستطيع أحد معارضة قدرة الله تعالى، كما أن الزيادة تعد افتراء على الله ولا يمكن لأحد من علماء المسلمين في أي زمن السكوت عليها.



آية الرجم في كتب الحديث


وردت آية الرجم في كتب الحديث بألفاظ متعددة، وهي كالتالي



  • عند أهل السنة



    1. الشيخ والشيخة إذا زنيا فارجموهما البتة.سنن ابن ماجه][http //library.islamweb.net/hadith/hadithServices.php? 1&cid 92&sid 3131 تخريج الحديث

    2. إذا زنى الشيخُ والشيخةُ فارجُموهما البتةَ.المحلى بالآثار

    3. إذا زنى الشيخ والشيخة فارجموهما ألبتة نكالا من الله والله عزيز حكيم.الإتقان في علوم القرآن

    4. إذا زنيا الشيخ والشيخة فارجموهما ألبتة نكالا من الله والله عزيز حكيم.مصنف عبد الرزاق

    5. الشيخ والشيخة إذا زنيا فارجموهما البتة نكالا من الله والله عزيز حكيم.فتح الباري شرح صحيح البخاري][http //www.dorar.net/h/23369e1707a0c7c5a1215a283390a0ff مسند عمر

    6. الشيخ والشيخة إذا زنيا فارجموهما البتة نكالا من الله والله عليم حكيم.مسند الإمام أحمد

    7. الشيخ والشيخة إذا زنيا فارجموهما البتة نكالا من الله ورسوله.السنن الكبرى للبيهقي]http //library.islamweb.net/hadith/ _hbook.php?bk_no 798&hid 53628&pid 389011 تاريخ دمشق لابن عساكر[http //library.islamweb.net/hadith/ _hbook.php?bk_no 970&hid 5304&pid 525063 إتحاف الخيرة المهرة بزوائد المسانيد العشرة

    8. والشيخ والشيخة إذا زنيا فارجموهما ألبتة نكالا من الله ورسوله.مسند أبي داود الطيالسي

    9. الشيخ والشيخة فارجموهما نكالا من الله ورسوله.تاريخ ابن أبي خيثمة

    10. الشيخ والشيخة فارجموهما ألبتة بما قضيا من اللذة.

    11. الشيخُ والشيخةُ إذا زنيا فارجموهما بما قضيا من اللذةِ.النوافح العطرة في الأحاديث المشتهرة

    12. الشيخ والشيخة إذا زنيا فارجموهما البتة بما قضيا من اللذة.المقاصد الحسنة فيما اشتهر على الألسنة]http //library.islamweb.net/hadith/hadithServices.php? 2&cid 6906&sid 16100 الشواهد[http //www.dorar.net/h/79600bc5aabe60686af8322c6e571533 موافقة الخبر الخبر في تخريج أحاديث المختصر

    13. الشيخ والشيخة إذا زنيا فارجموهما البتة بما قضيا من لذتهما.تحفة الطالب بمعرفة أحاديث مختصر ابن الحاجب



  • عند الشيعة



    1. الشيخ والشيخة فارجموهما البتة بما قضيا الشهوة.تهذيب الأحكام للطوسي 8/195، الاستبصار له أيضاً 3/377، وسائل الشيعة للحر العاملي 15/610.

    2. والشيخ والشيخة فارجموهما البتة بما قضيا الشهوة.وسائل الشيعة (آل البيت) للحر العاملي (1104 هـ) الجزء22 صفحة437

    3. الشيخ والشيخة فارجموهما البتة فإنهما قضيا الشهوة.وسائل الشيعة للحر العاملي ج 18 -القضاء- ص350.من لا يحضره الفقيه للصدوق 4/26. وقال محقّق الكتاب السند صحيح وروى نحوه الكليني والشيخ أيضاً في الصحيح عن عبد الله بن سنان عنه (ع) وقيل إنها منسوخة التلاوة ثابتة الحكم، والظاهر أنه سقط جملة إذا زنيا بعد قوله الشيخة .

    4. الشيخ والشيخة فارجموهما البتة فانهما قد قضيا الشهوة.بحار الأنوار للمجلسي (1111 هـ) الجزء76 صفحة37 باب 70 حد الزنا وكيفية ثبوته وأحكامه

    5. الشيخ والشيخة إذا زنيا فارجموهما البتة فإنهما قضيا الشهوة.دعائم الإسلام للقاضي النعمان 2/449، مستدرك الوسائل للنوري 18/39.

    6. الشيخ والشيخة إذا زنيا فارجموهما البتة، لأنهما قد قضيا الشهوة.

    7. إذا زنى الشيخ والشيخة فارجموهما البتة فإنهما قضيا الشهوة.تهذيب الأحكام 10/3، تفسير نور الثقلين 3/569، الكافي 7/177، وقال محقّق الكافي وقيل إنها منسوخ التلاوة، من لا يحضره الفقيه ج4 ص26 رقم 4948.

    8. الشيخ والشيخة إذا زنيا فارجموهما البتة لانهما قد قضيا شهوتهما.علل الشرائع للشيخ الصدوق ابن بابويه 2/540، فقه القرآن للراوندي 2/392.

    9. الشيخ والشيخة إذا زنيا فأرجموهما البتة نكالا من الله والله شديد العذاب.الراغب الأصبهاني محاضرات الأدباء ومحاورات الشعراء والبلغاء، باب ما ادّعى أنّه من القرآن ممّا ليس في المصحف وما ادّعى أنه منه وليس فيه .

    10. الشيخ والشيخة إذا زنيا فارجموها البتة فإنهما قضيا الشهوة نكالا من الله والله عليم حكيم.التفسير الصافي للفيض الكاشاني (1091 هـ) الجزء3 صفحة414 وتفسير القمي لعلي بن إبراهيم القمي (329 هـ) الجزء2 صفحة95​ وبحار الأنوار للمجلسي (1111 هـ) الجزء76 صفحة34 باب 70 حد الزنا وكيفية ثبوته وأحكامه

    11. والشيخ والشيخة إذا زنيا فارجموهما البته، فانهما قضيا الشهوة جزاء بما كسبا نكالا من الله والله عزيز حكيم.التبيان للطوسي (460 هـ) الجزء1 صفحة13

    12. إن الشيخ والشيخة إذا زنيا فارجموهما البتة.ماهيةُ (النص) في حدِّ الرجم



    أخرج الطبري رواية مطولة تتحدث عن حد الزاني في شريعة اليهود، حيث تقول الرواية ما نصه





    حدثني يونس قال، أخبرنا ابن وهب قال، قال ابن زيد كان في حكم حيي بن أخطب للنضيري ديتان، والقرظي دية لأنه كان من النضير. قال وأخبر الله نبيه صلى الله عليه وسلم بما في التوراة، قال (وكتبنا عليهم فيها أن النفس بالنفس) [سورة المائدة 45]، إلى آخر الآية. قال فلما رأت ذلك قريظة، لم يرضوا بحكم ابن أخطب، فقالوا نتحاكم إلى محمد! فقال الله تبارك وتعالى فإن جاءوك فاحكم بينهم أو أعرض عنهم ، فخيره وكيف يحكمونك وعندهم التوراة فيها حكم الله ، الآية كلها. وكان الشريف إذا زنى بالدنيئة رجموها هي، وحمموا وجه الشريف، وحملوه على البعير، وجعلوا وجهه من قبل ذنب البعير. وإذا زنى الدنيء بالشريفة رجموه، وفعلوا بها هي ذلك. فتحاكموا إلى النبي صلى الله عليه وسلم فرجمها. قال وكان النبي صلى الله عليه وسلم قال لهم من أعلمكم بالتوراة؟ قالوا فلان الأعور! فأرسل إليه فأتاه، فقال أنت أعلمهم بالتوراة؟ قال كذاك تزعم يهود! فقال له النبي صلى الله عليه وسلم أنشدك بالله وبالتوراة التي أنزلها على موسى يوم طور سيناء، ما تجد في التوراة في الزانيين؟ فقال يا أبا القاسم، يرجمون الدنيئة، ويحملون الشريف على بعير، ويحممون وجهه، ويجعلون وجهه من قبل ذنب البعير، ويرجمون الدنيء إذا زنى بالشريفة، ويفعلون بها هي ذلك. فقال له النبي صلى الله عليه وسلم أنشدك بالله وبالتوراة التي أنزلها على موسى يوم طور سيناء، ما تجد في التوراة؟ فجعل يروغ، والنبي صلى الله عليه وسلم ينشده بالله وبالتوراة التي أنزلها على موسى يوم طور سيناء، حتى قال يا أبا القاسم، الشيخ والشيخة إذا زنيا فارجموهما البتة . فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم فهو ذاك، اذهبوا بهما فارجموهما. قال عبد الله فكنت فيمن رجمهما فما زال يجنأ عليها، ويقيها الحجارة بنفسه حتى مات.تفسير الطبري المسمى بـ «جامع البيان في تأويل آي القرآن»





    ثم اختلف أهل التأويل في حكم هذه الآية، هل هو ثابت اليوم؟ وهل للحكام من الخيار في الحكم والنظر بين أهل الذمة والعهد إذا احتكموا إليهم، مثل الذي جعل لنبيه صلى الله عليه وسلم في هذه الآية، أم ذلك منسوخ؟



    فقال بعضهم ذلك ثابت اليوم، لم ينسخه شيء، وللحكام من الخيار في كل دهر بهذه الآية، مثل ما جعله الله لرسوله صلى الله عليه وسلم.تفسير الطبري - [سورة المائدة آية 42].





    اعتراضات




    • قال ابن جرير الطبري في تهذيب الآثار «وأما قول عمر لما نزلت أتيت النبي صلى الله عليه وسلم فقلت أكتبنيها، وكأنة كره ذلك، ففيه بيان واضح أن ذلك لم يكن من كتاب الله المنزل كسائر آي القرآن. لأنه لو كان من القرآن، لم يمتنع صلى الله عليه وسلم من إكتابه عمر ذلك، كما لم يمتنع من إكتاب من أراد تعلم شيء من القرآن ما أراد تعلمه منه، وفي إخبار عمر عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه كره كتابة ما سأله إلا كتابه إياه من ذلك الدليل البين على أن حكم الرجم - وإن كان من عند الله تعالى ذكره - فإنه من غير القرآن الذي يتلى ويسطر في المصاحف».تهذيب الآثار للطبري

    • ويقول أبو جعفر النحاس الذي ذكر الآية بصيغة «الشيخ والشيخة إذا زنيا فارجموهما البتة بما قضيا من اللذة» قال أبو جعفر وإسناد الحديث صحيح إلا أنه ليس حكمه حكم القرآن الذي نقله الجماعة عن الجماعة ولكنه سنة ثابتة وقد يقول الإنسان كنت أقرأ كذا لغير القرآن والدليل على هذا أنه قال ولولا أني أكره أن يقال زاد عمر في القرآن لزدتها .الناسخ والمنسوخ للنحاس إذاً فهذا رأي ينفي أن تكون آية الرجم من القرآن أصلاً.

    • ويقول الشيخ محمد الصادق عرجون في كتابه محمد رسول الله (وقد بينا بيانا شافيا أن ألفاظ ما زعموه آية قرآنية نزلت في وجوب حد الرجم لمن زنى بعد إحصان في رواياتهم (الشيخ والشيخة إذا زنيا فارجموهما البتة نكالا من الله) لم تكن قط من ألفاظ القرآن ولا ألفاظ الحديث الشريف، فلم يستعملا كلمة (الشيخة) في معنى الإحصان ولا كلمة (الشيخ) في هذا المعنى، وكذلك كلمة (البتة) لم ترد في القرآن الحكيم البتة، لا فيما ثبتت قرآنيته بالتواتر ثم نسخ، ولا فيما أحكم فلم ينسخ منه شيء.



    هذا وجه إن لم يدلّ صراحة على بطلان الرواية فهو دال على استبعاد نزول آية قرآنية في زعم من رواها قرآنا بألفاظ طرحها القرآن والحديث فلم يستعملاها في المعنى المقصود للرواية، وهذه وجهة لفظية ترجح إلى خصائص القرآن في ألفاظه وملاءمتها في الفصاحة ولطف الأداء، وهي كافية في إلقاء الشك في قرآنية هذا الكلام.المنار في علوم القرآن مع مدخل في أصول التفسير ومصادره (1/195).







    • ويقول الدكتور مصطفى محمود وفي حد الزنى قال القرآن بالجلد وقال بعضهم بالرجم مع أن القرآن لا توجد به آية رجم واحدة‏..‏ وأكثر من ذلك قال القرآن بشأن الجواري اللائي يزنين فإن أتين بفاحشة فعليهن نصف ما على المحصنات من العذاب‏ [النساء 25].‏ ومعنى ذلك أن القتل رجما غير وارد إذ لا يوجد نصف موت ولا نصف رجم‏..‏ والمعنى الوحيد الممكن هو الجلد،‏ فهو الذي يمكن أن يكون له نصف‏..‏ وحينما وجه الفقهاء بهذا المطب اختلقوا‏ ‏ آية قرآنية لم تنزل في كتاب تقول‏ ‏ الشيخ والشيخة إذا زنيا فارجموهما البتة وأن هذه الآية رفعت وبقي حكمها‏..‏ وهو كلام مختلق فالقرآن كله لم تأت فيه كلمة ثقيلة مثل البتة وليس في الكلمة من روح القرآن شيء‏..‏ والاختلاق واضح والآية التي اختلقوها لا تتماشى مع سلاسة القرآن وجمال نظمه‏..‏ ولكنه داء التفرق والتشرذم والاختلاف وإثارة الفتن وزرع الفرقة بكل وسيلة‏.‏وأشهدهم على أنفسهم، بقلم د. مصطفى محمود

    • ويقول الدكتور جمال أبو حسان ، الأستاذ المشارك في التفسير وعلوم القرآن بجامعة العلوم الإسلامية العالمية في الأردن كيف استساغ المسلمون قبول هذا النص الركيك على أنه آية قرآنية؟ فهي تفتقر إلى بلاغة القرآن، وليس فيها صفة الإعجاز، ومضمونها غير معقول أبداً. ويشرح وجوه الركاكة في تلك (الآية) بقوله أولاً هي ضعيفة السبك من حيث اللغة، فالشيخ هو كبير السن، والمرأة العجوز لا يقال لها شيخة في لغة العرب، ثانياً إذا أخذنا بلفظ النص (الشيخ والشيخة) فهذا يعني أن الشاب والشابة المتزوجين إذا زنيا لا يطبق عليهم هذا الحكم لأنه خاص بكبار السن بحسب منطوق ما دُعي أنه آية.



    ومن الذين اعترضوا على بقاء حد الرجم في العصر الحديث الشيخ محمد ابو زهرة (انظر تفسير زهرة التفاسير سورة النور آية 2] وسورة http //library.islamweb.net/newlibrary/ _book.php?idfrom 426&idto 426&bk_no 221&ID 431 النساء آية 25) والدكتور مصطفى محمود (انظر كتاب لا.. رجم للزانية ) والشيخ عمران نزار حسين عمران حسين الشيخ عمران حسين عقوبة الله للزنا في دين إبراهيمThe Divine Punishment For Adultery And Fornication By Sheikh Imran Hosein والدكتور جمال أبو حسان، الأستاذ المشارك في التفسير وعلوم القرآن بجامعة العلوم الإسلامية العالمية في الأردن، والدكتور محمد المختار الشنقيطي، أستاذ تاريخ الأديان بكلية قطر للدراسات الإسلامية.http //arabi21.com/story/785241/ D8 A7 D9 84 D8 B1 D8 AC D9 85- D8 B4 D8 B1 D9 8A D8 B9 D8 A9- D9 85 D9 86 D8 B3 D9 88 D8 AE D8 A9- D8 A3 D9 85- D8 AD D9 83 D9 85- D8 B4 D8 B1 D8 B9 D9 8A- D8 AF D8 A7 D8 A6 D9 85 الرجم ... شريعة منسوخة أم حكم شرعي دائم؟[http //www.twitlonger.com/show/l9tua7 لا رجم في شريعة الرحمة الإسلامية (عشرون ملاحظة)





    وكان الشيخ محمد أبو زهرة ، أحد كبار علماء الشريعة الإسلامية والقانون في القرن العشرين، قد ألقى ما يشبه القنبلة الفقهية في مؤتمر بليبيا منتصف سبعينيات القرن الماضي حول تطبيق الشريعة الإسلامية، وذلك على حد قول يوسف القرضاوي في مذكراته. فقال إن الإمام أبوزهرة فاجأ الجميع فى مؤتمر كبير يجتمع فيه كثير من علماء المسلمين بأن لديه رأيا كتمه منذ عشرين عاما وخاف أن يلقى الله وهو يكتم ما لديه من علم، فيسأله الله عن هذا وبالفعل مات الإمام بعد أن قال فتواه بأشهر، وقد قال إنى أرى أن الرجم كان شريعة يهودية، أقرها الرسول فى أول الأمر، ثم نسخت بحد الجلد فى سورة النور، وأن الرجم فقط كان شريعة لليهود تليق بقساوتهم.



    واستشهد الشيخ على الأمر بأن الله تعالى قال في سورة النساء فإذا أحصن فإن أتين بفاحشة فعليهن نصف ما على المحصنات من العذاب (الآية 25 - سورة النساء). وتابع أبو زهرة والرجم عقوبة لا تتنصف، فثبت أن العذاب في الآية هو المذكور في سورة النور وليشهد عذابهما طائفة من المؤمنين (الآية 2 - سورة النور) وهو الجلد. وما رواه البخاري فى جامعه الصحيح عن عبد الله بن أبي أوفى أنه سئل عن الرجم هل كان بعد سورة النور أم قبلها؟ فقال لا أدري. فمن المحتمل جداً أن تكون عقوبة الرجم قبل نزول آية النور التي نسختها. وقال أيضاً أن الحديث الذى اعتمدوا عليه، وقالوا إنه كان قرآناً ثم نسخت تلاوته وبقى حكمه أمر لا يقره العقل، لماذا تنسخ التلاوة والحكم باق؟ وما قيل إنه كان فى صحيفته فجاءت الداجن وأكلتها لا يقبله منطق.أبوزهرة وحد الرجم





    وكان الدكتور مصطفى محمود ، قد ألف كتاباً بعنوان لا رجم للزانية ، أورد فيه أدلة تسعة يرى أنها تثبت نظرية عدم وجود تلك العقوبة، كان أبرزها هو الدليل الذي ساقه الشيخ أبو زهرة بنص القرآن على تنصيف عقوبة الزانية المحصنة، مؤكداً أن التنصيف يكون في الجلد ولا يكون في الرجم؛ لأن الأخير موت لا نصف فيه.



    وحذر الشيخ سالم عبد الجليل ، وكيل وزارة الأوقاف الأسبق، وأستاذ الثقافة الإسلامية بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا، من تكفير أي مسلم يعتقد أن حد الرجم ليس باق في الإسلام، وأن كل إنسان حر فيما يؤمن به ويعتقده، لأن الشيخ محمد أبو زهرة قد صرح بذلك وهو من كبار علماء الفقه والشريعة الإسلامية.حلقة بعنوان حقيقة النسخ في القرآن من برنامج فصل الخطاب تقديم الشيخ سالم عبد الجليل 20-2- .

    ثبوت آية الرجم في كتب الحديث



    حديث عن ابن عباس قال كنت أقرئ رجالا من المهاجرين منهم عبد الرحمن بن عوف فبينما أنا في منزله بمنى وهو عند عمر بن الخطاب في آخر حجة حجها إذ رجع إلي عبد الرحمن فقال لو رأيت رجلا أتى أمير المؤمنين اليوم فقال يا أمير المؤمنين هل لك في فلان يقول لو قد مات عمر لقد بايعت فلانا فوالله ما كانت بيعة أبي بكر إلا فلتة فتمت فغضب عمر ثم قال إني إن شاء الله لقائم العشية في الناس فمحذرهم هؤلاء الذين يريدون أن يغصبوهم أمورهم قال عبد الرحمن فقلت يا أمير المؤمنين لا تفعل فإن الموسم يجمع رعاع الناس وغوغاءهم فإنهم هم الذين يغلبون على قربك حين تقوم في الناس وأنا أخشى أن تقوم فتقول مقالة يطيرها عنك كل مطير وأن لا يعوها وأن لا يضعوها على مواضعها فأمهل حتى تقدم المدينة فإنها دار الهجرة والسنة فتخلص بأهل الفقه وأشراف الناس فتقول ما قلت متمكنا فيعي أهل العلم مقالتك ويضعونها على مواضعها فقال عمر أما والله إن شاء الله لأقومن بذلك أول مقام أقومه بالمدينة قال ابن عباس فقدمنا المدينة في عقب ذي الحجة فلما كان يوم الجمعة عجلت الرواح حين زاغت الشمس حتى أجد سعيد بن زيد بن عمرو بن نفيل جالسا إلى ركن المنبر فجلست حوله تمس ركبتي ركبته فلم أنشب أن خرج عمر بن الخطاب فلما رأيته مقبلا قلت لسعيد بن زيد بن عمرو بن نفيل ليقولن العشية مقالة لم يقلها منذ استخلف فأنكر علي وقال ما عسيت أن يقول ما لم يقل قبله فجلس عمر على المنبر فلما سكت المؤذنون قام فأثنى على الله بما هو أهله ثم قال أما بعد فإني قائل لكم مقالة قد قدر لي أن أقولها لا أدري لعلها بين يدي أجلي فمن عقلها ووعاها فليحدث بها حيث انتهت به راحلته ومن خشي أن لا يعقلها فلا أحل لأحد أن يكذب علي إن الله بعث محمدا صلى الله عليه وسلم بالحق، وأنزل عليه الكتاب فكان مما أنزل الله آية الرجم فقرأناها وعقلناها ووعيناها رجم رسول الله صلى الله عليه وسلم ورجمنا بعده فأخشى إن طال بالناس زمان أن يقول قائل والله ما نجد آية الرجم في كتاب الله فيضلوا بترك فريضة أنزلها الله، والرجم في كتاب الله حق على من زنى إذا أحصن من الرجال والنساء إذا قامت البينة أو كان الحبل أو الاعتراف...الحديث .صحيح البخاري، الجزء السادس، كتاب الحدود، ص (2504)، (2505)





    سورة الأحزاب



    سورة الأحزاب إحدى سور القرآن، وكانت تعد آية الرجم قبل نسخها آية من سورة الأحزاب ، عند الصحابة الذين قرؤوها ووعوها، فقد جاء




    اقتباس مضمن عن زر بن حبيش قال قال لي أبي بن كعب كم تعدون سورة الأحزاب؟ قلت ثلاثا وسبعين آية، قال فوالذي يحلف به أبي بن كعب أُبَيٌّ إن كانت لتعدل سورة البقرة أو أطول، ولقد قرأنا منها آية الرجم الشيخ والشيخة إذا زنيا فارجموهما البتة نكالا من الله والله عزيز حكيم .تهذيب الآثار للطبري، ذكر من وافق عمر في الذي قال وروى. حديث رقم (1122).الموسوعة العربية





    اقتباس مضمن عن عائشة قالت كانت سورة الأحزاب تعدل على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم مائتي آية، فلما كتب المصحف لم يقدر منها إلا على ما هي الآن. قال أبو بكر فمعنى هذا من قول أم المؤمنين عائشة أن الله تعالى رفع إليه من سورة الأحزاب ما يزيد على ما عندنا .



    ثبوت آية الرجم قبل النسخ


    إتفق أهل السنة والجماعة جمهور أهل السنة والجماعة على أن آية الرجم كانت أحدى الآيات القرآنية المنزلة من عند الله تعالى، وأن الصحابة رضي الله عنهم قرؤها على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم وعقلوها ووعوها، ثم نسخ لفظها وبقي حكمها وهو حكم الرجم. وأن النسخ لا يكون إلا بأمر الله تعالى وحكمة، وقد ثبث بأدلة 


    مستفيضة. وشواهد متعددة



    حديث عن عبد الله بن عباس عن عمر بن الخطاب أنه قال، وهو جالس على منبر رسول الله إن الله قد بعث محمدا صلى الله عليه وسلم بالحق. وأنزل عليه الكتاب. فكان مما أنزل عليه آية الرجم. فقرأناها ووعيناها وعقلناها. رجم رسول الله صلى الله عليه وسلم ورجمنا بعده. فأخشى، إن طال بالناس زمان، أن يقول قائل ما نجد الرجم في كتاب الله. فيضلوا بترك فريضة أنزلها الله. وإن الرجم في كتاب الله حق على من زنى إذا أحصن، من الرجال والنساء، إذا قامت البينة، أو كان الحبل، الحبل؛ بمعنى ظهور حمل المرأة غير المتزوجة، تحد به في مذهب عمر ابن الخطاب رضي الله عنه ومن وافقه، وعند غيرهم لا تحد للشبهه أو الاعتراف .صحيح البخاري] مشكول 4/179 باب رجم الحبلى من الزنا إذا أحصنت. وأورده القسطلاني في (إرشاد الساري) في نفس الباب 10/20، 21 من الطبعة السادسة مطبعة الأميرية ببولاق مصر(عام 1305هـ)، وأورده ابن الأثير الجزري في (جامع الأصول) 4 / 475، 478 رقم الحديث 2077 طبع مصر وأشرف على الكتاب الأستاذ الكبير الشيخ عبد المجيد سليم شيخ الجامع الأزهر (عام 1370هـ).مسلم، المسند الصحيح، http //library.islamweb.net/newlibrary/ _book.php?flag 1&bk_no 1&bookhad 3201 كتاب الحدود باب رجم الثيب في الزنى، رقم 1691 . عون المعبود على سنن أبي داود عون المعبود شرح [http //library.islamweb.net/newlibrary/ _book.php?ID 1&idfrom 1&idto 9147&bk_no 55 سنن أبي داود





    رجم الثيب في الزنى



    وفي صحيح مسلم حديث عن عبد الله بن عباس يقول قال عمر بن الخطاب وهو جالس على منبر رسول الله صلى الله عليه وسلم إن الله قد بعث محمدا صلى الله عليه وسلم بالحق وأنزل عليه الكتاب فكان مما أنزل عليه آية الرجم قرأناها ووعيناها وعقلناها فرجم رسول الله صلى الله عليه وسلم ورجمنا بعده فأخشى إن طال بالناس زمان أن يقول قائل ما نجد الرجم في كتاب الله فيضلوا بترك فريضة أنزلها الله وإن الرجم في كتاب الله حق على من زنى إذا أحصن من الرجال والنساء إذا قامت البينة أو كان الحبل أو الاعتراف وحدثناه أبو بكر بن أبي شيبة وزهير بن حرب وابن أبي عمر قالوا حدثنا سفيان عن الزهري بهذا الإسناد .شرح صحيح مسلم للنووي، كتاب الحدود، باب رجم الثيب في الزنى، ص (340).

    قوله فكان مما أنزل الله عليه آية الرجم قرأناها ووعيناها وعقلناها قال النووي أراد بآية الرجم الشيخ والشيخة إذا زنيا فارجموهما ألبتة... وهذا مما نسخ لفظه وبقي حكمه، وقد وقع نسخ حكم دون اللفظ، وقد وقع نسخهما جميعا، فما نسخ لفظه ليس له حكم القرآن في تحريمه على الجنب ونحو ذلك. وفي ترك الصحابة كتابة هذه الآية دلالة ظاهرة أن المنسوخ لا يكتب في المصحف، وفي إعلان عمر بالرجم وهو على المنبر وسكوت الصحابة وغيرهم من الحاضرين عن مخالفته بالإنكار دليل على ثبوت الرجم.





    قوله فأخشى إن طال بالناس زمان أن يقول قائل ما نجد الرجم في كتاب الله فيضلوا بترك فريضة . قال النووي هذا الذي خشيه قد وقع من الخوارج ومن وافقهم.





    قوله وإن الرجم في كتاب الله حق على من زنى إذا أحصن، من الرجال والنساء...




    حكى النووي الإجماع على ثبوت حد الرجم على الزاني المحصن، إن شهد بذلك أربعة شهود ذكور عدول، يشهدون على نفس الزنا، أو يقر هو بذلك.



    اقتباس مضمن وأما الحبل وحده فمذهب عمر بن الخطاب، رضي الله عنه، وجوب الحد به، إذا لم يكن لها زوج ولا سيد، وتابعه مالك وأصحابه. وقال الشافعي وأبو حنيفة وجماهير العلماء لا حد عليها بمجرد الحبل مطلقاً؛ لأن الحدود تسقط بالشبهات .



    توضيح


    تضمن حديث عمر بن الخطاب رضي الله عنه إلى الناس بصفته خليفة رسول الله صلى الله عليه وسلم ومبلغا عنه والقائم بأمر الأمة الإسلامية، والذين تحدث إليهم معظمهم من الصحابة، والذي تحدث عنه هو حكم حد الرجم الذي ثبت عند الصحابة، بقصد استظهار إقرارهم بما عرفوه وتلقوه من الأحكام ليتحملوا مسؤلية البيان والتبليغ لمن بعدهم. وقال إن الله بعث نبيه محمداً صلى الله عليه وسلم بالحق، أي مبلغاً ومبينا للناس ما أنزل الله عليه. وأنزل عليه الكتاب وكان مما أنزل من القرآن آية الرجم، قرأناها ووعيناها وعقلناها، ورجم رسول الله صلى الله عليه وسلم ورجمنا بعده.


    والمعنى أنه أرد منهم أن يتحملوا مسؤلية تبليغ وبيان هذه الأحكام التي تقررت في السابق، وانتهى الأمر بالإتفاق على هذا ولم ينكروا علية، إذ لو كان في الأمر أي مخالفة لما وافقوه، كما أن ما هو مقرر عند الجميع ومعلوم مسبقا؛ لا يلزم أن يتحدث عنه ويرويه كل فرد.


    أهم الأسباب


    الإهتمام بهذا الموضوع لم يقصد منه تقرير ما هو مقرر فقط بل هناك عدة أسباب من أهمها




    • حث الصحابة على تبليغ الأحكام الشرعية وبيانها للناس وخصوصا ما يخفى منها غالبا.

    • أن عدم ظهور الزنا بسبب صلاح الناس، أو لأنه مما يخفى غالبا، كما أن ستر مثل هذه الأمور وعدم التحدث عنها مما يطلب في الشرع الإسلامي كل هذا قد يؤدي إلى ترك حكم شرعي.

    • أهم الأسباب؛ هو أن نسخ لفظ آية الرجم قد يؤدي إلى إنكار حكم الرجم بحجة أنة لم يوجد في القرآن حكم الرجم وهذا ما كان يخشاه عمر وقد حدث بعده بالفعل، حيث ظهر من ينكر حد الرجم



    نسخ آية الرجم لفظا لا حكما


    ثبت في صحيحي البخاري ومسلم وفي الموطأ والسنن الكبرى وغيرها من كتب الحديث نسخ آية الرجم لفظا لا حكما أي أنها بعد النسخ لم تعد من الآيات القرآنية التي تعبدنا الله بتلاوتها، وبقي حكم الرجم الذي دلت عليه.

    • شرح النووي على صحيح مسلم

    • شرح الكوكب المنير

    • عون المعبود

    • قال السيوطي في كتاب الإتقان في علوم القرآن أن آية الرجم مما نسخ لفظها وبقي حكمها.

    • جاء في تفسير القرطبي أن آية الرجم كانت أحد آيات سورة الأحزاب ثم نسخ لفظها وبقي حكمها.

    • ذكر الشوكاني في كتاب فتح القدير أن آية الرجم كانت آية تتلى ويقرأها الصحابة وكانت في سورة الأحزاب، وكانت تعادل سورة البقرة ثم نسخت لفظا وبقي الحكم الذي دلت عليه.

    • ذكر القرطبي في تفسير سورة الأحزاب أنها مدنية وعدد آياتها ثلاث وسبعون آية، وكان منها آية الرجم م€ٹالشيخ والشيخة إذا زنيا فارجموهما البتة نكالاً من الله والله عزيز حكيمم€‹ وذكر قول أبي ابن كعب -من كبار قراء الصحابة- أنه بعد جمع المصحف قال كم تعدون سورة الأحزاب قيل ثلاثا وسبعين آية قال م€ٹوالذ يحلف به أبي ابن كعب إن كانت لتعدل سورة البقرة أو أطول ولقد قرأنا منها آية الرجم الشيخ والشيخة إذا زنيا فارجموهما البتة نكالاً من الله والله عزيز حكيمم€‹. وفي كلامه أن الله رفع من سورة الأحزاب ما رفع وبقي ما بأيدينا.

    • ذكر الزمخشري في تفسير الكشاف في تفسير سورة الأحزاب أنها كانت آية منها ثم نسخ لفظها وبقي حكمها



    أدلة النسخ


    استدل العلماء على نسخ آية الرجم لفظا مع بقاء الحكم بأدلة منها




    • أن القول بنسخ آية الرجم لفظا لا حكما؛ ثبت بالنقل في أصح الكتب المتفق عليها فقد ورد في الصحيحين البخاري ومسلم وفي الموطأ والسنن الكبرى وغيرها من كتب الحديث والتفسير والفقه ولم تقتصر على راو واحد أو كتاب واحد.

    • أن هذا القول لم يتفرد به واحد من الصحابة بل رواة عدد من الصحابة المتفق على عدالتهم وأقرهم الآخرون ولم ينكروا عليهم لو كان القول بالنسخ غير صحيح لما وافقوهم.

    • أن النسخ توقيفي لا مجال فيه للإجتهاد بل هو بأمر الله تعالى وحكمة.

    • أن الله تعالى ضمن حفظ القرآن، وأن آياته كانت معلومة ومحددة.

    • أن نسخ اللفظ دون الحكم نوع من النسخ لأن اللفظ دليل للحكم فلا يلزم منه نسخ الحكم لثبوته بأدلة أخرى.

    • جاء في كتاب عمدة القاري] شرح صحيح البخاري أن بعض الخوارج وبعض المعتزلة أنكروا الرجم وأنكروا نسخ اللفظ دون الحكم، وقد رد عليهم العلماء بأن آية الرجم منسوخة بشهادة الصحابة وتوافقهم الذي ثبت في أصح الكتب والمخالفة تبنى على أن آية الرجم لا يخلو من أن تكون ثابة أو غير ثابتة، والقول بعدم ثبوتها يستلزم تكذيب جمهور العلماء من الصحابة فمن بعدهم وهذا مردود فيلزم إثبات الأية وهو لا يخلو من أن تكون منسوخة أو غير منسوخة، والقول بأنها غير منسوخة مردود أيضا حيث لم توجد آية الرجم في المصحف، فيلزم كونها منسوخة، والقول بنسخها لفظا وحكما مردود أيضا لأن حكم حد الرجم للمحصن ثابت بأدلة مستفيضة من السنة النبوية و إجماع (فقه) إجماع] الصحابة ومن بعدهم فيلزم القول بنسخ اللفظ دون الحكم.



    تعليل الفقهاء لنسخها


    ويعلل بعض فقهاء سنة (توضيح) السنة نسخ لفظها بأنه ابتلاء من الله. ويقول آخرون أن الحكمة منه بيان فضل هذه الأمة على الأمة اليهودية التي يروى أنها كتمت أو حاولت أن تكتم ما كان موجوداً في كتابها بما فيه آية الرجم] فقد ثبت في http //library.islamweb.net/newlibrary/ _book.php?idfrom 6539&idto 6539&bk_no 0&ID 3762 صحيح البخاري وفي [https //library.islamweb.net/newlibrary/ _book.php?idfrom 5215&idto 5224&bk_no 53&ID 784 صحيح مسلم وغيرهماحديث




    م€ٹعن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما أنه قال (إن اليهود جاءوا إلى رسول الله، فذكروا له أن امرأة منهم ورجلاً زنيا، فقال لهم رسول الله ما تجدون في التوراة في شأن الرجم؟ فقالوا نفضحهم، ويجلدون، قال عبد الله بن سلام كذبتم؛ إن فيها آية الرجم، فأتوا بالتوراة فنشروها، فوضع أحدهم يده على آية الرجم، فقرأ ما قبلها وما بعدها، فقال له عبد الله بن سلام ارفع يدك، فرفع يده فإذا فيها آية الرجم، فقال صدق يا محمد، فأمر بهما النبي فرجما، قال فرأيت الرجل يجنأ على المرأة يقيها الحجارةم€‹.كتاب صحيح البخاري] كتاب الحدود/ باب الرجم في البلاط. وكتاب https //library.islamweb.net/newlibrary/ _book.php?idfrom 5215&idto 5224&bk_no 53&ID 784 شرح مسلم للنووي وكتاب [https //library.islamweb.net/newlibrary/ _book.php?idfrom 7680&idto 7695&bk_no 55&ID 1655 سنن أبي داود





    أدلة من كتب العلماء


    قال ابن قدامة في المغني (الكلام في هذه المسألة في فصول ثلاثة (أحدهما) في وجوب الرجم على الزاني المحصن، رجلاً كان أو امرأة. وهذا قول عامة أهل العلم من الصحابة والتابعين ومن بعدهم من علماء الأمصار في جميع الأعصار، ولا نعلم فيه مخالفاً إلا الخوارج فإنهم قالوا الجلد للبكر والثيب).




    وقال مبينا أدلة الرجم (قد ثبت الرجم عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بقوله وفعله، في أخبار تشبه التواتر، وأجمع عليه أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم.. وقد أنزله الله تعالى في كتابه، وإنما نسخ رسمه دون حكمه،



    فروي عن عمر بن الخطاب أنه قال إن الله بعث محمداً صلى الله عليه وسلم بالحق، وأنزل عليه الكتاب، فكان فيما أنزل عليه آية الرجم فقرأتها وعقلتها ووعيتها، ورجم رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ورجمنا بعده، فأخشى إن طال بالناس زمان أن يقول قائل ما نجد الرجم في كتاب الله، فيضلوا بترك فريضة أنزلها الله تعالى، فالرجم حق على من زنا إذا أحصن من الرجال والنساء إذا قامت البينة أو كان الحبل، أو الاعتراف، وقد قرأ بها (الشيخ والشيخة إذا زنيا فارجموهما البتة نكالاً من الله والله عزيز حكيم) متفق عليه.



    وحكم الرجم وتقريره والرد على من أنكره مستفيض ذكره في مصنفات أهل العلم، ومن ذلك كتب التفسير، عند تفسير الآية الثانية من سورة النور، وكتب الحديث في أبواب الحدود والأحكام والاعتصام بالكتاب والسنة والنكاح. وكتب الفقه في باب حد الزنا، وفي بعض كتب العقائد، في معرض الرد على الخوارج..



    النسخ


    النسخ في علم أصول الفقه هو جزء من التشريع الإسلامي،




    وهو ثابت بنص القرآن] والسنة النبوية و إجماع (فقه) بالإجماع] ويشمل نسخ اللفظ دون الحكم، ونسخ الحكم دون اللفظ، ونسخ اللفظ والحكم معا.




    كتاب البحر المحيط

    ورجم الثيب ثبت بالتواتر، وآية الرجم التي ذكرت بلفظ الشيخ والشيخة إذا زنيا فارجموهما البتة نكالاً من الله والله عزيز حكيم هكذا وردت، وكانت في سورة الأحزاب، وكان العمل بها ثم نسخ لفظها وبقي حكمها بمعنى أنها لم تعد آية تتلى وأما ما تضمنته وهو (حكم رجم الشيخ والشيخة) فسره الإمام مالك بن أنس مالك في الموطأ بالثيب والثيبة؛ فهو باق لثبوت بقاء العمل به بالسنة النبوية في العصر النبوي، وما بعده.





    في علوم القرآن


    قال ال في بداية تفسير سورة الأحزاب اقتباس مضمن وهي ثلات وسبعون آية. وكانت هذه السورة تعدل سورة البقرة. وكانت فيها آية الرجم الشيخ والشيخة إذا زنيا فارجموهما البتة نكالا من الله والله عزيز حكيم . ذكره أبو بكر الأنباري عن أبي بن كعب، وهذا يحمله أهل العلم على أن الله تعالى رفع من الأحزاب إليه ما يزيد على ما في أيدينا، وأن آية الرجم رفع لفظها. وقال هذا وجه من وجزه النسخ . الجامع لأحكام القرآن لل ج 10 ص (106) سورة الأحزاب.





    وعن عائشة بنت أبي بكر عائشة قالت اقتباس مضمن كانت سورة الأحزاب تعدل على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم مائتي آية، فلما كتب المصحف لم يقدر منها إلا على ما هي الآن. قال أبو بكر فمعنى هذا من قول أم المؤمنين عائشة أن الله تعالى رفع إليه من سورة الأحزاب ما يزيد على ما عندنا .



    اقتباس مضمن عن زر قال قال لي أبي بن كعب كم تعدون سورة الأحزاب؟ قلت ثلاثا وسبعين آية، قال فوالذي يحلف به أبي بن كعب إن كانت لتعدل سورة البقرة أو أطول، ولقد قرأنا منها آية الرجم الشيخ والشيخة إذا زنيا فارجموهما البتة نكالا من الله والله عزيز حكيم .





    قال ا اقتباس مضمن أراد أبي بن كعب أبي أن ذلك من جملة ما نسخ من القرآن. وأما ما يحكى من أن تلك الزيادة كانت في صحيفة في بيت عائشة فأكلتها الداجن فمن تأليف الملاحدة والروافض .الجامع لأحكام القرآن لل ج 10 ص (107) سورة الأحزاب.

    وذكر السيوطي الضرب الثالث من ضروب النسخ وهو ما نسخ تلاوته دون حكمه، وذكر أن أمثلة هذا الضرب كثيرة، وذكر منها اقتباس مضمن عن ابن عمر، قال لا يقولن أحدكم قد أخذت القرآن كله، وما يدريه ما كله، قد ذهب منه قرآن كثير، ولكن ليقل قد أخذت منه ما ظهر .


    اقتباس مضمن عن عائشة، قالت كانت سورة الأحزاب تقرأ في زمن النبي صلى الله عليه وسلم مائتي آية، فلما كتب عثمان المصاحف لم يقدر منها إلا على ما هو الآن .


    اقتباس مضمن عن عاصم بن أبي النجود، عن زر بن حبيش قال قال لي أبي بن كعب كأي تعد سورة الأحزاب؟ قلت اثنتين وسبعين آية أو ثلاثة وسبعين آية. قال إن كانت لتعدل سورة البقرة، وإن كنا لنقرأ فيها آية الرجم. قلت وما آية الرجم؟ قال إذا زنى الشيخ والشيخة فارجموهما ألبتة نكالا من الله والله عزيز حكيم .الإتقان في علوم القرآن، للسيوطي، ص (662).





    ثبوت حد الرجم في الإسلام


    حد الرجم هو أحد أحكام الحدود الثابتة في الشرع على الزاني المحصن، وهو ثابت بإجماع الصحابة ومن بعدهم. وهو مذهب جمهور الفقهاء والمحدثين. وفي شرح النووي على صحيح مسلم أن الخوارج وبعض من وافقهم أنكروا حد الرجم. وجاء في




    فتح الباري شرح صحيح البخاري أن الخوارج وبعض المعتزلة أنكروا حد الرجم بحجة أنه لا يوجد في القرآن ما يدل على الرجم، ومن لازم هذا أنهم لم يحتجوا بأقوال الصحابة. للمزيد أنظر

    تفسير آيات الأحكام




    أدلة ثبوت حد الرجم في السنة النبوية



    ثبت في الصحيحين وغيرهما من كتب حديث نبوي الحديث المعتمدة، روايات صحيحة متعددة، تدل على ثبوت حد الرجم للزاني المحصن، منها حديث يدل على واقعة تضمنت ثبوت حكم الرجم عند اليهود وأن بعض اليهود الذين كانوا في المدينة المنورة جاؤا إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم ؛ ليحكم في حادثة زنا، فسألهم عما في التوراة في الزاني المحصن فقالوا تسويد الوجه بالفحم والإهانة وكان هذا غير الحقيقة، التي ظهرت منها آية الرجم في التوراة. وقد أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم باليهوديين فرجما وهذا يدل على ثبوت حد الرجم في الإسلام الموافق لما في التوراة عند اليهود.


    ونص الحديث

    حديث عن عبد الله بن عمر بن الخطاب ابن عمر رضي الله عنهما قال أتي رسول الله صلى الله عليه وسلم بيهودي ويهودية قد أحدثا فقال ما تجدون في كتابكم؟ قالوا إن أحبارنا أحدثوا تحميم الوجه والتجيبة قال عبد الله بن سلام أدعهم يارسول الله بالتوراة، فأتى بها فوضع أحدهم يده على آية الرجم فجعل يقرأ ما قبلها وما بعدها فقال له عبد الله بن سلام ارفع يدك فإذا آية الرجم تحت يده فأمر بهما رسول الله فرجما. قال ابن عمر فرجما عند البلاط فرأيت اليهودي أجنأ عليها .صحيح البخاري] وهو دليل على ثبوت حد الرجم، بحكم الله، في الشرع الإسلامي، موافقا لما في حكم به الله تعالى في التوراة، وليس معناه أن المسلمين أخذوا الحكم تقليدا لليهود. وإقامة حد الرجم لا يعقل أن يطبق بشهادة الصحابة إلا بوحي من عند الله تعالى.[https //library.islamweb.net/newlibrary/ _book.php?idfrom 12496&idto 12497&bk_no 52&ID 3762 فتح الباري شرح صحيح البخاري





    وورد في صحيح البخاري

    حديث عن علي بن أبي طالب علي رضي الله عنه حين رجم المرأة يوم الجمعة وقال قد رجمتها بسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم .صحيح البخاري، كتاب الحدود، باب الرجم بالمصلى يعنى إنه إذا لم يوجد في المصحف ما يدل على الرجم؛ فإن الحكم ثابت بالسنة النبوية.فتح الباري شرح صحيح البخاري باب رجم المحصن





    حديث عن جابر أن رجلا من أسلم جاء النبي صلى الله عليه وسلم فاعترف بالزنا فأعرض عنه النبي صلى الله عليه وسلم حتى شهد على نفسه أربع مرات قال له النبي صلى الله عليه وسلم أبك جنون قال لا قال آحصنت قال نعم فأمر به فرجم بالمصلى فلما أذلقته الحجارة فر فأدرك فرجم حتى مات فقال له النبي صلى الله عليه وسلم خيرا وصلى عليه لم يقل يونس وابن جريج عن الزهري فصلى عليه سئل أبو عبد الله فصلى عليه يصح قال رواه معمر قيل له رواه غير معمر قال لا .صحيح البخاري، كتاب الحدود





    حديث عن عائشة رضي الله عنها قالت اختصم سعد وابن زمعة فقال النبي صلى الله عليه وسلم هو لك يا عبد بن زمعة الولد للفراش واحتجبي منه يا سودة. زاد لنا قتيبة عن الليث وللعاهر الحجر .صحيح البخاري، كتاب الحدود، باب للعاهر الحجر





    حديث عن جابر أن رجلا من أسلم جاء النبي صلى الله عليه وسلم فاعترف بالزنا فأعرض عنه النبي صلى الله عليه وسلم حتى شهد على نفسه أربع مرات قال له النبي صلى الله عليه وسلم أبك جنون قال لا قال آحصنت قال نعم فأمر به فرجم بالمصلى فلما أذلقته الحجارة فر فأدرك فرجم حتى مات فقال له النبي صلى الله عليه وسلم خيرا وصلى عليه لم يقل يونس وابن جريج عن الزهري فصلى عليه سئل أبو عبد الله فصلى عليه يصح قال رواه معمر قيل له رواه غير معمر قال لا .





    جمع القرآن



    جمع القرآن



    القرآن


    القرآن هو معجزة الله المنزل بالوحي، والمأخوذ بالتلقي. لفظه ومعناه من عند الله وقد ضمن الله جمعه،] قال الله تعالى قرآن القيامة 17 http //library.islamweb.net/newlibrary/ _book.php?idfrom 2821&idto 2821&bk_no 50&ID 2839 وحفظه، قال الله تعالى قرآن الحجر 9 فلا يمكن لمخلوق http //quran.ksu.edu.sa/tafseer/baghawy/sura41-aya42.html أن يغيره وترتيبة، وناسخة ومنسوخه، كل من عند الله تعالى وبأمره، لا مجال فيه للإجتهاد. فلله وحده http //quran.ksu.edu.sa/tafseer/tabary/sura16-aya101.html تبديلقال الله تعالى قرآن النحل 101 ونسخ ما شاء [http //quran.ksu.edu.sa/tafseer/qortobi/sura13-aya39.html وإبقاء وإثبات قرآن الرعد 39 ما شاء، وهو ما كان في فترة نزول الوحي المخصوص بالعصر النبوي، الذي استقر فيه ما أثبته الله تعالى. والآيات القرآنية بحسب ذلك قسمان




  • القسم الأول ما استقر بأيدينا في آخر عصر النبوة؛ وهو ما صدر للصحابة الأمر المؤكد بإثباته ونقله، واستقر الأمر عليه، فكانت كل آياته معلومة ومحفوظة، وأما جمع القرآن بعد العصر النبوي؛ فهو عملية تكميلية لحفظ القرآن بكتابته في مصحف واحد بعد ما كان في مواضع متفرقة. وهو المنقول حديث متواتر بالتواتر ، وعليه إجماع المسلمين. وآياته ثابته الحكم والتلاوة، ويوجد في بعضها الناسخ أو المنسوخ، ولا يثبت فيه النسخ إلا
  • تحيز



    آية الرجم يعرفها علماء أهل السنة والجماعة السنة بأنها آية من القرآن نسخ لفظها أي رفع مع ما رفع من القرآن وبقي حكمها،الحكم الذي دلت عليه وهو رجم المحصن بينما ينكر ثبوت لفظها الخوارج وبعض المعتزلة وبعض الشيعة ، وخالفوا بذلك مذهب جمهور أهل السنة والجماعة. كما إن طائفة من الخوارج، وبعض المعتزلة أنكروا حد الرجم.عمدة القاري شرح صحيح البخاري المؤلف بدر الدين العيني الحنفي، الموسوعة الشاملة وقد ورد ذكر هذه الآية التي كانت قبل نسخ (إسلام) النسخ ضمن سورة الأحزاب بلفظ] هو «الشيخ والشيخة إذا زنيا فارجموهما البتة نكالاً من الله والله عزيز حكيم».http //library.islamweb.net/newlibrary/lay_book.php?idfrom 6547&idto 6547&bk_no 0&ID 3769 صحيح البخاري.هكذا وردت بهذا اللفظ في أصح الروايات. قرأها الصحابة على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم، ثم رفعها الله مع ما رفع من القرآن، مع بقاء الحكم. وقد روى هذا عدد من الصحابة، ووافقهم الآخرون ولم ينكروا عليهم، وقد وردت شواهد كثيرة عن الصحابة والتابعين والعلماء في كتب علم التفسير التفسير والحديث و أصول الفقه فقه إسلامي وفروعه وكلها تدل على أن هذه الآية منسوخة لفظا لاحكما، فهي بعد النسخ ليست من الآيات التي تعبدنا الله بتلاوتها أما حكم الرجم الذي دلت عليه فلم ينسخ بل هو باق وثابت ومؤكد بالسنة و إجماع (فقه) الإجماع].





    شاركنا رأيك

     
    التعليقات

    لم يعلق احد حتى الآن .. كن اول من يعلق بالضغط هنا

    أقسام شبكة بحوث وتقارير ومعلومات عملت لخدمة الزائر ليسهل عليه تصفح الموقع بسلاسة وأخذ المعلومات تصفح هذا الموضوع آية الرجم آية الرجم في الإسلام ويمكنك مراسلتنا في حال الملاحظات او التعديل او الإضافة او طلب حذف الموضوع ...آخر تعديل اليوم 26/05/2022





    الأكثر قراءة




    اعلانات نيرمي


    vision blog


    اهتمامات الزوار


    بدالة الهاتف