شبكة بحوث وتقارير
اليوم: الجمعة 27 مايو 2022 , الساعة: 9:17 م


اخر المشاهدات
اخر مشاريعنا




اعلانات
محرك البحث



التوقيع علي الوثيقه



عزيزي زائر شبكة بحوث وتقارير ومعلومات.. تم إعداد وإختيار هذا الموضوع حكم التسمية باسم عفاف فإن كان لديك ملاحظة او توجيه يمكنك مراسلتنا من خلال الخيارات الموجودة بالموضوع.. وكذلك يمكنك زيارة القسم , وهنا نبذه عنها وتصفح المواضيع المتنوعه... آخر تحديث للمعلومات بتاريخ اليوم 14/05/2022

اعلانات

حكم التسمية باسم عفاف

آخر تحديث منذ 13 يوم و 11 ساعة
12003 مشاهدة

حكم التسمية باسم عفاف


إن من السنة النبوية، التي جاء بها النبي -صلى الله عليه وسلم- في الشريعة الإسلامية تسمية المولود عند ولادته، ومن هديه -عليه الصلاة والسلام- تحسين الاسم؛ لأن الاسم يبقى مع الإنسان إل نهاية عمره، وقد روى أبو الدرداء -رضي الله عنه- أن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: "إنَّكم تُدْعَوْن يومَ القيامةِ بأسمائِكم وأسماءِ آبائِكم فحسِّنوا أسماءَكم " والواجب على المسلم أيضًا معرفة معنى الاسم وحكمه قبل التسمية به حتى لا يقع في محظور شرعيّ فالأسماء منه ما هو محرم، ومنها ما هو مكروه، ومنها ما هو مستحب، فمعرفة حكم التسمية باسم عفاف لمن أراد أن يسمي بالاسم واجب، فهذا من الفقه الذي تجب معرفته، وأما حكم التسمية باسم عفاف، فإن اسم عفاف ذا معنى جميل وحسن على هذا فإن حكم التسمية باسم عفاف الجواز لعدم وجود أي مانع من التسمية فيه.

أحكام تسمية المولود


إن للسنن في الشريعة الإسلامية أحكام تتعلق بها، وينبغي على كل مسلم معرفة هذه الأحكام، وذلك ليضمن أن يأتي السنة كما يريدها الله ورسوله، ومن الأحكام المتعلقة بتسمية المولود:
يسنّ تسمية المولود أول يوم من ولادته، فعن أبي موسى الأشعري: "وُلِدَ لي غُلَامٌ، فأتَيْتُ به النبيَّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ فَسَمَّاهُ إبْرَاهِيمَ، فَحَنَّكَهُ بتَمْرَةٍ، ودَعَا له بالبَرَكَةِ"، وعند كثير من النّاس أن السنة تسميته في سابع أيامه، وعن جد عمرو بن شعيب: "أنَّ النبيَّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّم أَمَر بِتَسمِيةِ المَولودِ يومَ سابِعِه، وَوَضْعِ الأَذى عنه، والعَقِّ".
وإن أحب الأسماء إلى الله -عز وجل-، اسم عبدالله، وعبدالرحمن وذلك من قول الرسول -صلى الله عليه وسلم-: "إنَّ أحَبَّ أسْمائِكُمْ إلى اللهِ عبدُ اللهِ وعَبْدُ الرَّحْمَنِ".
ويسنّ تغير الاسم في حال كان قبيحًا، وذلك لما رُوي عن عبدالله بن عمر -رضي الله عنهما-: "أنَّ رَسولَ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ غَيَّرَ اسْمَ عَاصِيَةَ وَقالَ: أَنْتِ جَمِيلَةُ"، وإن ما يكره من الأسماء هو ما قبح معناه منها، والأسماء التي يتطير بضدها وذلك لقول النّبي -صلى الله عليه وسلم-: "لا تُسَمِّيَنَّ غُلامَكَ يَسارًا، ولا رَباحًا، ولا نَجِيحًا، ولا أفْلَحَ، فإنَّكَ تَقُولُ: أثَمَّ هُوَ؟ فلا يَكونُ فيَقولُ: لا"، ويكره التسمية بالأسماء التي فيها تزكية للنفوس وذلك لقول ابن عباس -رضي الله عنهما-: "كَانَتْ جُوَيْرِيَةُ اسْمُهَا بَرَّةَ، فَحَوَّلَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم اسْمَهَا جُوَيْرِيَةَ، وَكَانَ يَكْرَهُ أَنْ يُقَالَ خَرَجَ مِنْ عِنْدِ بَرَّةَ"، والله أعلم
شاركنا رأيك

كلمات مرتبطه: حكم التسمية باسم عفاف
 
التعليقات

لم يعلق احد حتى الآن .. كن اول من يعلق بالضغط هنا

أقسام شبكة بحوث وتقارير ومعلومات عملت لخدمة الزائر ليسهل عليه تصفح الموقع بسلاسة وأخذ المعلومات تصفح هذا الموضوع حكم التسمية باسم عفاف ويمكنك مراسلتنا في حال الملاحظات او التعديل او الإضافة او طلب حذف الموضوع ...آخر تعديل اليوم 14/05/2022





الأكثر قراءة




اعلانات نيرمي


vision blog


اهتمامات الزوار


بدالة الهاتف