شبكة بحوث وتقارير
اليوم: الثلاثاء 17 مايو 2022 , الساعة: 3:29 م


اخر المشاهدات
اخر مشاريعنا




اعلانات
محرك البحث



التوقيع علي الوثيقه




عدد التوقيعات : 122963742 توقيع



عزيزي زائر شبكة بحوث وتقارير ومعلومات.. تم إعداد وإختيار هذا الموضوع المواعيد الصحية لتناول الفواكه فإن كان لديك ملاحظة او توجيه يمكنك مراسلتنا من خلال الخيارات الموجودة بالموضوع.. وكذلك يمكنك زيارة القسم , وهنا نبذه عنها وتصفح المواضيع المتنوعه... آخر تحديث للمعلومات بتاريخ اليوم 31/01/2022

اعلانات

المواعيد الصحية لتناول الفواكه

آخر تحديث منذ 3 شهر و 16 يوم
12019 مشاهدة

المواعيد الصحية لتناول الفواكه


إن تناول الفواكه من الأمور الصحية المحبذة، ولا يوجد في الواقع تحديد للمواعيد الصحية لتناول الفواكه بل من الممكن تناول الفواكه في أي وقت من النهار، وهناك حالات خاصة فقط ينصح فيها بمراعاة التوقيت لتناول الفواكه وفيما يأتي عرض لها:
تخفيف الوزن: تسهم الفواكه وذلك بفعل محتواها العالي من الألياف بإعطاء شعورًا بالشبع مما يقلل من تناول الطعام وما يرافقه من سعرات حرارية، ويتزايد هذا الأثر للفواكه لدى تناولها مع أوقبيل الوجبة تمامًا.
النوع الثاني من السكري: إن تناول الفاكهة مع وجبة غنية بالبروتين أو بالدهن يقلل من سرعة دخول سكرالفاكهة إلى الأمعاء الدقيقة الأمر الذي يؤدي إلى أن يكون الإرتفاع في مستويات السكر في الدم أقل.
سكري الحمل: من المفضل تجنب تناول الفاكهة صباحًا للحوامل المصابات بسكري الحمل، إذ يسهم ذلك في ضبط مستويات السكر في الدم لديهن.

معتقدات خاطئة حول المواعيد الصحية لتناول الفواكه


هناك العديد من الآراء المتداولة حول المواعيد الصحية لتناول الفواكه، والجدير بالذكر أن العديد من هذه الآراء غير مثبت علميا، وفيما يأتي عرض لبعض هذه الآراء.

فترة المساء
يعتقد البعض أن افضل وقت لتناول الفواكه هي فترة الصباح يينما يرى البعض الآخر أن فترة المساء هي الأفضل وذلك من منطلق أن تناول وجبة غنية بالسكر مساء يرفع من مستوى السكر في الدم وبالتالي ينشط الجهاز الهضمي، والواقع أن تناول أي وجبة غنية بالسكر يرفع من مستوى السكر في الدم وذلك بصرف النظر إن كانت فاكهة أوغيرها وبصرف النظر عن وقت تناولها.

قبيل النوم
يظن البعض أنه من غير المستحسن تناول الفواكه قبيل النوم وذلك لتجنب حصول تقطع في دورة النوم، والحقيقة أن تناول أي وجبة قبل النوم قد يؤدي إلى تلك النتيجة بل إن تناول الفواكه في هذا السياق يعد أقل ضررًا من غيره.

فترة الصباح الباكر
هناك اعتقاد سائد بأن تناول الفواكه في فترة الصباح الباكر أي على معدة فارغة أفضل صحيًا من تناولها مع الوجبات وذلك من منطلق أن تناول الفواكه يبطئ عملية الهضم مسببًا تخمر الأغذية في المعدة، وعلى الرغم من أن تناول الفواكه فعلًا يقلل من سرعة عملية الهضم في الجسم بسبب محتواه من الألياف، إلا أن هذا الأمر ليس بالضار إذ إن وجود الألياف يحسن من صحة الأمعاء.

الفواكه


يعد التركيز على تناول الفواكه من أهم شروط الحفاظ على اتباع حمية غذائية صحية، هذا ومن الممكن تناول الفواكه والتمتع بفوائدها بأشكال عديدة ، فمن الممكن تناول الفواكه طازجة، أو معلبة أو مجففة وفي حال تعليب أو تجفيف الفواكه فعادة ما يتم تغليف الفواكه وتصنيعها بعد ساعات قليلة من جمعها الأمر الذي يساعد في الحفاظ على محتواها من الفيتامينات والمعادن، وعلى الرغم من مع معرفة المعظم بفوائد تناول الفواكه إلا أن البعض يجد صعوبة بالالتزام بتناولها وخصوصًا لدى البالغين اللذين قلما يلتزمون بتناول الحصص الموصى بها من الفواكه، وفي هذا السياق يسأل البعض عن المواعيد الصحية لتناول الفواكه، ويوضح هذا المقال بعض الحقائق حول المواعيد الصحية لتناول الفواكه.
شاركنا رأيك

 
التعليقات

لم يعلق احد حتى الآن .. كن اول من يعلق بالضغط هنا

أقسام شبكة بحوث وتقارير ومعلومات عملت لخدمة الزائر ليسهل عليه تصفح الموقع بسلاسة وأخذ المعلومات تصفح هذا الموضوع المواعيد الصحية لتناول الفواكه ويمكنك مراسلتنا في حال الملاحظات او التعديل او الإضافة او طلب حذف الموضوع ...آخر تعديل اليوم 31/01/2022





الأكثر قراءة




اعلانات نيرمي


vision blog


اهتمامات الزوار


بدالة الهاتف